سيول الجبال تمنح ديالى قبلة الحياة ومازالت تنتظر إيران (فيديو)

2022-11-25T12:58:54.000000Z

شفق نيوز/ شهدت محافظة ديالى، اليوم الجمعة، تدفق موجات غزيرة من السيول من تلال حمرين نحو مناطق عديدة شمالي وشمال شرقي المحافظة فيما مازالت السيول الحدودية الايرانية غائبة حتى الآن.

وقال مراسل وكالة شفق نيوز إن "موجات غزيرة من المياه تدفقت من جبال حمرين صوب بحيرة حمرين ومناطق جلولاء وقره تبه والمناطق الواقعة شمال شرقي المحافظة وملأت الانهر والجداول والمستنقعات".

واضاف المراسل ان السيول تدفقت الى داخل مدينة جلولاء واغرقت شوارعها و انحدرت صوب الجداول والمستنقعات في موجات لم تشهدها ديالى منذ 2019.

من جهته قال مصدر مسؤول في مديرية الموارد المائية بمحافظة ديالى، إن "موجات السيول سترفع منسوب بحيرة حمرين إلى معدلات كبيرة تعيدها إلى الحياة مرة اخرى"، مبينا أن "بحيرة حمرين تعاني الاحتضار منذ 3 سنوات".

وتدفقت موجات السيول الى المناطق الشرقية من ديالى بغزارة برفقة موجات الامطار فيما مازالت السيول الحدودية القادمة من ايران غائبة حتى الان، بحسب مدير ناحية قزانية مازن الخزاعي.

وقال الخزاعي لوكالة شفق نيوز إن "مناطق شرقي ديالى شهدت موجات متوسطة ومتقطعة من الأمطار في أغلب مناطقها وبانتظار وصول السيول الايرانية المتوقعة ".

واكد الخزاعي أن "مناطق ديالى الحدودية الشرقية مع ايران لم تشهد أمطارا غزيرة حتى الآن بالمستوى الذي يصل إلى مرحلة التخزين والاكتفاء رغم توقعات الانواء الجوي بموسم مطري وفير".

وتعتمد ناحيتا قزانية ومندلي الحدوديتين على السيول المنحدرة من الجانب الإيراني لعدم وجود جداول اروائية مع الوحدات الإدارية وبُعدها عن المناطق الأخرى إلى جانب غياب السدود التخزينية اللازمة للاستفادة من السيول وتحويلها إلى خزين مائي لمواجهة مواسم (الصيهود) أي شح وانعدام المياه.

فيما تعتمد بحيرة حمرين (55 كم شمال شرق بعقوبة)، على إيرادات الامطار والسيول القادمة من إقليم كوردستان ومناطق حوض حمرين

Shafaq Live
Shafaq Live